الأخبار

استهداف جبهة ثوار سوريا بتفجير ضخم يودي بقائدها

قتل عدد من قيادات وعناصر جبهة ثوار سوريا، وهو من فصائل الجيش الحر في المنطقة الجنوبية، جراء تفجير استهدف مقرًا رئيسيًا لهم في القنيطرة، من بينهم قائد الفصيل في المحافظة، النقيب أبو حمزة النعيمي.

وذلك  ظهر يوم الأربعاء 2 آذار.

و يبدو أن الانفجار تزامن مع اجتماع لعدد من قيادات الفصيل، ونجم عن استهداف المقر بسيارة مفخخة، أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، دون تبني أي جهة للعملية.

وأفادت بعض المصادر، أن المقر المستهدف هو مكتب المالية لجبهة ثوار سوريا، وأدى استهدافه إلى مقتل النقيب أبو حمزة النعيمي (الكبس)، إلى جانب قيادات ميدانية عرف منهم أبو طه، عامر أبو البراء، أبو محمد جلين، وأبو يزن، بينما أصيب آخرون.

وتعتبر جبهة ثوار سوريا من الفصائل البارزة في درعا والقنيطرة، وتنضوي في الجبهة الجنوبية للجيش الحر، وخاض مقاتلوها عدة معارك وعمليات في المحافظة منذ تأسيسها مطلع عام 2014.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق