2018/02/22 - 3:59 ص
الرئيسية » بوابة التحالف » زيارة وفد التحالف الوطني الديمقراطي السوري لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي).

زيارة وفد التحالف الوطني الديمقراطي السوري لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي).

عفرين- زار وفد من التحالف الوطني الديمقراطي السوري اليوم مكتب حزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي)، ودار خلال الزيارة نقاشات مستفيضة، حول الأوضاع الحالية التي تمر فيها عفرين، وتمحورت حول تهديدات تركيا لإحتلال المنطقة، مؤكدين على ضرورة إتخاذ نهج المقاومة أساساً في الدفاع عن المنطقة.

وضم وفد التحالف الوطني الديمقراطي السوري كلاً من المنسق العام للتحالف الوطني الديمقراطي السوري أحمد أعرج، ومعاونه الأستاذ فرهاد حمو وعضو الهيئة التنفيذية الأستاذ فتحي محمد علي، وعضو الهيئة السياسية الأستاذ عماد جبو، وكان في استقبال الوفد كلاً من سكرتير حزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي) الأستاذ محي الدين شيخ آلي، ومسؤول منظمة الشيخ مقصود والعلاقات الأستاذ محمد حيدر.

وخلال الزيارة تحدث المنسق العام للتحالف الوطني الديمقراطي السوري الأستاذ أحمد أعرج وقال: “الدولة التركية لا تحترم أخوة الشعوب في عفرين ولا تحترم أي مكون أو أية طائفة موجودة في إقليم عفرين، رغم خروج أهالي محافظة إدلب من مناطقهم إلى إقليم عفرين هرباً من القوانين التركية في بلادهم ودعم الدولة التركية للجماعات الإرهابية في محافظة إدلب وقدومهم إلى الإقليم الذي يدير نفسه بنفسه وتواجد الفكر الديمقراطي فيه”.

وركز الأعرج في كلمته على تحقيق انتصارات كبيرة في سوريا بضم جميع المكونات والطوائف التي تقبلت فكرة أخوة الشعوب في مناطق شمال سوريا بسبب تغير النظام الاستبدادي إلى نظام تعددي ديمقراطي.

كما أكد أعضاء وفد التحالف الوطني الديمقراطي السوري “ستكون القوة الديمقراطية في سوريا هي القوة الوحيدة القادرة على إنهاء الحرب في سوريا وسنضع جميع جهودنا لننهي الصراع في سوريا وتحويلها من نظام وفكر دكتاتوري سلطوي إلى نظام وفكر ديمقراطي، ونحن متأكدون من استعداد شعب عفرين للدفاع عنها والتصدي لأي هجوم يهدد الإقليم وسنكون على أتم الاستعداد لموجهة الدولة التركية ومساعدة أخوتنا في محافظة إدلب”.

فيما وضح سكرتير حزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي) الأستاذ محي الدين شيخ آلي “التغيير الذي جرى في محافظة إدلب وتحولها إلى منطقة اتفاق النفوذ الروسي والتركي والإيراني، جعل الدولة التركية ترى إقليم عفرين هدفاً لها من خلال إحتلالها محافظة إدلب ووضعها في حصار لإفشال التجربة الديمقراطية بين أخوة الشعوب فيها”.

واستمر شيخ آلي في الحديث بالإشارة إلى ابتزازات حزب العدالة والتنمية للشعب السوري الذي يبحث عن لقمة العيش لحين إنتهاء الصراع في سوريا.

وخلال مناقشة وضع إقليم عفرين أكد مسؤولوا حزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي) “أن تركيا تعلم جيداً أن دخولها إلى إقليم عفرين سيكون نهايتها لأنها غير قادرة على إقناع الدول الكبرى للوقوف إلى جانبها خلال الهجوم الذي يفكر به أردوغان وستقع في حفر لن تستطيع الخروج منها دون دعم”.

وفي نهاية النقاشات التي جرت بين حزب الوحدة الديمقراطي الكردي والتحالف الوطني الديمقراطي السوري أكدا على ضرورة اتخاذ نهج المقاومة اساساً في الدفاع عن المنطقة.

عفرين 2018-1-17

IMG-20180118-WA0023

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>