2018/07/15 - 10:20 م
الرئيسية » الرأي » المنسق العام للتحالف الوطني الديمقراطي السوري الأستاذ أحمد أعرج في تصريح لفدنك نيوز :

المنسق العام للتحالف الوطني الديمقراطي السوري الأستاذ أحمد أعرج في تصريح لفدنك نيوز :

“جبال عفرين ستكون مقبرة للحلم العثماني و النظام الديمقراطي في الشمال السوري سيصبح نموذجاً يحتذى به في سوريا المستقبل.
محاولات النظام التركي للتدخل في الشأن السوري والقصف التركي الذي يستهدف مدينة عفرين في الآونة الأخيرة و التهديدات التركية بشن عملية عسكرية على عفرين، حول هذا الموضوع كان لفدنك نيوز لقاء مع أحمد اعرج  المنسق العام للتحالف الوطني الديمقراطي السوري ، اليكم تفاصيل هذا اللقاء:

– مراسلة فدنك :رأيك بالتدخل التركي، اتساع حدة القصف يوما بعد يوم ؟

النظام التركي يتدخل في الشأن السوري منذ بداية الثورة في سوريا وقد سعت تركيا إلى تحويل مسار الثورة لخدمة أجنداتها في الاحتلال ،لم يتوقف أردوغان من دعم الإرهابيين وتجنيد المرتزقة منذ عام ٢٠١١ وقد حاولت تركيا السيطرة على العديد من المناطق عن طريق الإرهابيين لكن جميع محاولاتها باءت بالفشل ، فلجأت إلى التدخل المباشر بعد عقد اتفاقات مع النظام السوري والتخلي عن العديد من المناطق بسحب الفصائل التي تتبع لتركيا مقابل احتلال تركيا لمناطق الباب وجرابلس واعزاز وأخيراً اتفاقات “أستانا” التي شرعت دخول قوات النظام التركي إلى إدلب من أجل محاصرة عفرين .

– مراسلة فدنك هل ستنجح تركيا في مساعيها هذه المرة ؟

النظام التركي سيحاول آخر محاولاته وتوقعاتنا للمرحلة الراهنة أنها مرحلة مخاض عسير وحساس بعد أن تمكن الشعب السوري من إفشال جميع المخططات التركية أن ذلك الشعب العظيم بإمكانه إنهاء الحلم العثماني في عفرين .

– مراسلة فدنك الولايات المتحدة و روسيا ماذا سيكون موقفهم على هذا القصف هل سيعطون الضوء الأخضر لتركيا أم سيكون موقفهم مدافع عن عفرين ؟

قوات قسد في كل من مقاطعتي عفرين والشهباء المحررة اعتمدت على إرادة شعبها في الدفاع عن نفسها وعلى تواصل من أجل بناء علاقات جيدة مع التحالف الدولي وروسيا من أجل القضاء على الإرهاب .
لم ينظروا في يوم من الأيام إلى طلب الدعم من واشنطن أو موسكو ولم يبحثوا عن جنيف أو آستانا لأن تلك القوات غير مرتبطة بأجندات أي دولة إقليمية أو عالمية بل الارتباط الوثيق بالأرض وفق مصلحة سوريا وسيادتها الوطنية ، ولأنهم يؤمنون بقضيتهم العادلة في الدفاع عن الشعوب السورية ويعتمدون في ذلك على إرادة شعوبهم .
بالطبع إن لم تأخذ تركيا الضوء الأخضر من روسيا أو النظام السوري أو حتى أمريكا لن تستطيع احتلال أي جزء من الأراضي السورية كما حدث سابقاً في ريف حلب الشمالي واحتلالها لبعض المناطق مقابل الانسحاب من مدينة حلب وكذلك ستتخلى عن محافظة إدلب مقابل عفرين ، لكن حسب متابعتنا للأوضاع لا نتصور أن أمريكا ستسمح لتركيا بمهاجمة منبج .

– مراسلة فدنك من الواضح أن هذا القصف هو خطة من النظام السوري لتحقيق هدفها بالدخول لمدينة عفرين ،هل ستنجح في خطتها  ؟

النظام السوري وبكل أسف لايزال بنفس العقلية الأحادية ، هذه العقلية السلطوية كانت السبب للوصول بسوريا إلى ما آل إليه من الخراب والدمار والقتل .

– مراسلة فدنك كيف تردون على هذه الانتهاكات التي طالت الأماكن الاهلة بالسكان ؟.

نحن في التحالف الوطني الديمقراطي السوري مع خيار شعبنا في المقاومة ضد الاحتلال التركي و سنواجه الاحتلال العثماني لأي جزء من سوريا وسنقف مع إرادة شعبنا السوري وقواتنا “قسد “في الدفاع عن أنفسنا ضد التدخلات التركية وعلى المجتمع الدولي وروسيا الاتحادية والتحالف الدولي تحمل مسؤولياتهم إزاء ما يجري ، لأن أردوغان يشكل الخطر الأكبر على المنطقة وشعوبها وأصبحت سياساته خطراً على سيادة سوريا الوطنية ومصالح البلدان المجاورة لسوريا وحتى مصالح الدول الكبرى في المنطقة.

– مراسلة فدنك قوات عفرين العسكرية ما مدى جهوزيتها لصد مثل هذا العدوان ؟

إقليم عفرين على مر ٦ سنوات مضت كانت تواجه العدوان التركي بطرق غير مباشرة من خلال مواجهة التنظيمات الإرهابية المدعومة تركياً كجبهة النصرة وتنظيم داعش الإرهابي أو طرق مباشرة من خلال مواجهة الاعتداءات التركية المتكررة على مقاطعتي عفرين والشهباء ، لكن كما ذكرنا جميع تلك المخططات باءت بالفشل ونحن على ثقة أن أهالي الشمال السوري سيتمكنون من مواجهة قوات أردوغان على أرضهم وستكون نهاية الحلم العثماني في جبال عفرين وعلى يد أبنائها وبناتها وستكون تجربة النظام الديمقراطي في الشمال السوري نموذجاً ناجحاً يحتذى به في عموم سوريا والمنطقة .

المصدر_فدنك نيوز

IMG-20180116-WA0021

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>