2017/12/14 - 1:07 م
الرئيسية » الرأي » انتخابات الإدارات المحلية في الشمال السوري إرادة شعبية حرة .

انتخابات الإدارات المحلية في الشمال السوري إرادة شعبية حرة .

 

تتزامن انتخابات الإدارات المحلية في الشمال السوري مع اقتراب القضاء على تنظيم داعش في الأراضي السورية، لتعبر هذه الانتخابات عن إرادة الشعوب الحرة في إدارة شؤونها الخدمية ووضع برامج تعتمد على القدرات الذاتية لمناطق الشمال السوري .
فمن غير الوارد أبداً القول أن هذه المرحلة تمر بدون منغصات لكن الإرادة القوية للشعوب تثبت ذاتها ، ففي حالات الفوضى والحرب نشهد تراجعاً في الإدارات الخدمية والمجتمعية بسبب أوضاع الحرب التي تفرض نفسها ، لكننا في الشمال نشهد العكس تماماً فالتغيير يطال كافة الجوانب الحياتية بالتزامن مع الحرب ضد الإرهاب ، و أوضاع الحصار المفروض على الشمال بحكم الواقع وبالرغم من تراتيل ومخلفات الفكر الأحادي والقبلي والتسلطي و بالرغم من المصاعب الجمة نشهد المنطقة ثورة على جميع المفاهيم السلبية والضيقة وذلك من خلال تنظيم مجتمع حر يتطور يوماً بعد يوم .
حيث بدأ التغيير في بنية إدارة المجتمع من خلال الكومينات كأصغر وأهم خلية مجتمعية تدير شؤونها إلى انتخابات الإدارات المحلية على مستوى البلدات ، النواحي والمناطق .
ووضع آليات تضمن تمثيل حقيقي لجميع شرائح المجتمع و الشعوب المتعايشة في الشمال في ظل عملية انتخابية حرة ومباشرة تعتمد على مبادئ الديمقراطية المباشرة في التمثيل والترشيح والانتخاب .

كما أن التغيير القائم يعتمد على عنصرين أساسيين من عناصر المجتمع ألا وهما الشباب والمرأة والجانب الأهم هو ثورة المرأة بالتخلص من عبوديتها وإعادة الإنسانية لشخصية المرأة الحرة حيث نسبة التمثيل للمرأة ٥٠ بالمئة أي أنها تمثل نصف الممثلين في جميع الإدارات التي تقوم على نظام الرئاسة المشتركة ( امرأة ورجل ) ، كما أن هذه الظاهرة تنبع من مفهوم الشراكة الحقيقية ( مبدأ المساواة بين الجنسين ) في إدارة المجتمع وهذا المبدأ لم يتجسد في أي بقعة جغرافية أخرى من الشرق الأوسط سوى الشمال السوري .

سوريا الجديدة ترتسم بخطوات عملية ثابتة لتبث فيها روح الحياة ويصبح شعارنا إما الحياة الحرة أو التخلص من الذهنية الأحادية ، المركزية و السلطوية ومن حق جميع الشعوب أن تعيش بكرامة وحضارة مدنية تجسد أسمى وأرقى معاني الحضارة وقيم الأخلاق والإنسانية .

 

بقلم المنسق العام للتحالف الوطني الديمقراطي السوري أ. أحمد أعرج

19 – 11 – 2017

LL-1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>