أعلن محمد علوش، كبير المفاوضين في وفد المعارضة السورية في مفاوضات جنيف وممثل فصيل جيش الإسلام، في ساعة متأخرة من الأحد، استقالته من وفد المعارضة في محادثات السلام احتجاجا على فشل مباحثات جنيف.

وأكد علوش لقناة “الحدث” أنه طلب من هيئة المفاوضات قبول استقالته، موضحا أن استقالته لا تعني انسحاب المعارضة من مفاوضات جنيف. وأضاف أن “رياض حجاب (رئيس اللجنة العليا للمفاوضات) أبلغني أن قرار استقالتي لم يتم البت فيه”.

وأوضح: “لم نقبل بأي تنازلات مورست علينا، ووصلنا إلى أفق مسدود في المفاوضات”. وتابع: “استقالتي جاءت بسبب الحائط المسدود الذي قابلنا به الطرف الآخر”.

وشدد علوش على أنه لا يمكن القبول بحكومة تضم بشار الأسد وبعض رموز المعارضة السورية.

هذا وأكد أسعد الزعبي رئيس وفد المعارضة المفاوض عزمه الاستقالة من الوفد إذا استقال علوش.

30 / 5 / 2016

afp-261d61266fe2b1cdebdeffba81625393fef12037