أخبار عاجلة
الرئيسية » الحائط » التحالف الوطني الديمقراطي يشارك بإصدار بيان للرأي العام (الداخلي والخارجي) وبمشاركة مجموعة من القوى والأحزاب السياسية.

التحالف الوطني الديمقراطي يشارك بإصدار بيان للرأي العام (الداخلي والخارجي) وبمشاركة مجموعة من القوى والأحزاب السياسية.

شارك التحالف الوطني الديمقراطي السوري فرع حلب وبمشاركة مجموعة من القوى والأحزاب السياسية بإصدار بيان للرأي العام (الداخلي و الخارجي) وكان نص البيان كمايلي:

“بيان مشترك

لعدد من القوى والاحزاب السياسية في محافظة حلب

إلى الرأي العام (الداخلي والخارجي)

نحن القوى والأحزاب والشخصيات السياسية المجتمعة بتاريخ   3 / 1 /  2019  في  محافظة حلب نتوجه للرأي العام (الداخلي والخارجي)  بما يلي :

أولاً : نعتبر دخول قوات الجيش العربي السوري إلى منبج مطلباً أساسيا ومدخلاً لوحدة جميع مكونات الشعب السوري لدعم تحرير كافة الأراضي السورية , وفي ذلك تعبير عن نضج وطني وإلتفاف شعبي حول الهوية الوطنية , وإيذاناً لكل القوى الأخرى بالإنخراط بهذا الوعي تحت المظلة الوطنية , وقطع الطريق على المطامع العثمانية ,التي قد تكون بديلاً للأمريكي بعد إعلان إنسحابه.

ثانياً : إن خروج الأمريكي من هذه المنطقة خصوصاً ومن سورية عموماً هو إنجاز سياسي و عسكري و وطني أنتجته الإنتصارات الوطنية , وهو يقين الإدارة الأمريكية لفشل مشروعها وانتهاء دورها في المنطقة الداعم للإرهاب و لوجود  وأمن الكيان الصهيوني .

ثالثاً : إن الإنسحابات العسكرية الامريكية تفتح الباب وبقوة لخروج جميع القوات غير الشرعية في سورية سيما قوات الحكومة الاردوغانية ذات الطابع المشبوه بأساليبها المختلفة (من نهب وتهجير وتغيير ديمواغرافي) والمخالف لكل القوانين والأعراف الدولية بداية من عفرين ومروراً بشرق الفرات الى كل بقعة من الأراضي السورية , ونؤكد على أن أي تعويل أو رهان على هذه القوى هو رهان خاسر سندفع فاتورته مزيداً من الدماء السوريّة .

رابعاً : إننا نطالب بضرورة إنسحاب كل القوات الأجنبية المتواجدة على الأراضي السورية بصورة غير شرعية وذلك لإعادة العمل على ترتيب البيت الداخلي وفتح آفاق الحوار السوري السوري فوق الأرض السورية على قاعدة الثوابت الوطنية المتمثلة :

1 – إحترام السيادة السورية .

2 –  وحدة سورية أرضاً وشعباً .

3 – رفض كل أشكال التدخل الخارجي بالشأن السوري الداخلي .

وعلى جميع القوى تقديم التنازلات لتحقيق المصلحة الوطنية السورية العليا , وبحث كافة الملفات العالقة بما فيها  – كشف مصير المفقودين  – لدى جميع الجهات ودعم المصالحات الوطنية وعودة المهجرين إلى حضن الوطن .

وعليه نوقع كلاً بإسمه وصفته الاعتبارية

 

وستبقى سوريا وطن لجميع السوريين”.

الأحزاب الموقعة على هذا البيان:

1- حزب الشباب للبناء والتغيير.
2- الحزب الديمقراطي السوري.
3- الحزب الشيوعي السوري الموحد.
4- المقاومة السورية لتحرير لواء اسكندرون.
5- حزب الكرامة.
6- التحالف الوطني الديمقراطي السوري.

حلب 2019/1/3

شاهد أيضاً

Rutherglen 주차장에서 폭파 된 농부

Rutherglen 주차장에서 폭파 된 농부는 hit에 의해 운전을 목표로했습니다. Bennett은 그가 운전할 때까지 하이 비주얼 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *